أخبار اقتصادية

الأبيض: ما أعلنه الوزير الحاج حسن والرئيس دبوسي عن خلو الخضار من الكوليرا أمر جيد ومطمئن للبنانيين

الشمال نيوز – عامر الشعار

الأبيض: ما أعلنه الوزير الحاج حسن والرئيس دبوسي عن خلو الخضار من الكوليرا أمر جيد ومطمئن للبنانيين.

أكد وزير الصحة العامة الدكتور فراس الأبيض، أن ما أعلنه وزير الزراعة الدكتور عباس الحاج حسن ورئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي عن خلو الخضار والفواكة من الكوليرا بعد الفحوصات التي أجرتها مختبرات الجودة وسلامة الغذاء في الغرفة على عينات أخذت من كل لبنان، هو أمر مطمئن بالنسبة لكل اللبنانيين، مثنيا على مختبرات غرفة طرابلس التي تعمل بحرفية وتضع إمكاناتها بتصرف الشعب اللبناني.

كلام الوزير الأبيض جاء خلال زيارة قام بها الى غرفة طرابلس حيث إستقبله رئيسها توفيق دبوسي وإطلع على سير العمل في مختبرات الجودة وسلامة الغذاء.

في البداية رحب الرئيس دبوسي بالوزير الأبيض، مؤكدا وضع إمكانات الغرفة بتصرف الوزارات والمؤسسات الرسمية لمؤازرة الدولة في هذا الظرف الصعب، خصوصا أن لدينا مختبرات ذات إعتمادية دولية ما يجعلها قادرة على مساعدة أي قطاع في الدولة، كما عرض دبوسي لمرتكزات المنظومة الاقتصادية المتكاملة ومشاريعها الاستثمارية الكبرى.

ثم جال الوزير الأبيض مع الرئيس دبوسي على المختبرات وإستمع الى شرح مفصل من مديرها الدكتور خالد العمري، مثنيا على الجهود التي تبذل من أجل سلامة الغذاء.

وقال الأبيض: الهم الأساسي لنا اليوم هو مواجهة الكوليرا، حيث تقوم وزارة الصحة بجهود كبيرة للحد من هذا الوباء، والكل يعلم أن الفحوصات التي تجرى هي للتأكد من خلو المياه والمنتجات سواء زراعية أو غذائية أو صناعية من الكوليرا وهو أمر بالغ الأهمية، والزيارة التي نقوم بها اليوم هي للاطلاع على هذه المختبرات وعلى ما تقوم به من فحوصات للتأكد من عدم وجود أية جراثيم، ولقد شاهدنا تجهيزات مهمة جدا وعلى درجة عالية من الحرفية في التعاطي مع المنتجات سواء التي تستورد أو التي تصدّر، والتي يهمنا جدا أن تكون ضمن المواصفات المطلوبة.

وأكد الوزير الأبيض أن وضع غرفة التجارة هذه الامكانات كلها بتصرف الشعب اللبناني وبتصرف التجار والصناعيين يعطينا الأمل بإمكانية الخروج من الظلام الذي نحن فيه.

وردا على سؤال حول إعلان وزير الزارعة والرئيس دبوسي عن خلو الخضار والفواكة من بكتيريا الكوليرا، قال الأبيض: هذه النتائج مهمة جدا، وهي شهادة بأن الاجراءات التي تتخذها وزارة الصحة تؤتي ثمارها، ولكن علينا الانتباه الى أن الشبكات الأساسية من مياه وصرف صحي هي سليمة ولا توجد فيها مشاكل، وبالتالي علينا تدارك الأمور بإجراء الاصلاحات اللازمة على هذه الشبكات، وبالاستمرار في حملات اللقاح، ونحن نعتبر أن الفحوصات التي أجرتها مختبرات غرفة طرابلس هي مهمة ونتائجها مطمئنة، ونحن ندعو كل الوزارات المعنية من طاقة وداخلية وبلديات وزراعة وصحة لتكثيف الجهود لمعالجة الأسباب التي أدت الى إنتشار الكوليرا في لبنان.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى