اخبار لبنان 🇱🇧

ذكرى الاستقلال وتعدد الاستقلالات … احتلال من قوى الفساد والمؤامرة

الشمال نيوز – عامر الشعار

كتب بكر حجازي في الأفضل نيوز :

ذكرى الاستقلال وتعدد الاستقلالات … احتلال من قوى الفساد والمؤامرة…

يحتفل لبنان بذكرى استقلاله الثالثة والسبعين للاستقلال عن المستعمر الفرنسي بظروف مالية واقتصادية صعبة جداً..

وعند هذه المناسبة يأمل اللبنانيون بالعودة ،الى ما كانوا عليه  من قبل الازمة الاخيرة المستجدة.

فبالأمس حيث صودف مرور هذه الذكرى كما كل الثاني والعشرين من تشرين الثاني من كل سنة، ترى عدم المبالاة او الانتباه في أعين الناس او في أحاديثهم لذكرى من المفترض ان تكون هي الاهم والاكثر تاثيراً في وجدان المواطنين الذين ينتمون الى هذا الوطن المستقل عن الاستعمار الفرنسي منذ عام ١٩٤٣.

لربما كثرة التسميات بالاستقلال من الاول للثاني او كما يحب البعض بان يسمي المرحلة الاخيرة بالاستقلال الثالث اضاعت عقول ووجدان اللبنانيين، فلم يعودوا يدركون في اي من الاستقلالات المتعددة هم، او لربما هم يعلمون انهم محتلون من قبل قوى الفساد والمؤامرة والتي اوصلت الوطن وماليته العامة الى مرحلة الانهيار والافلاس الاخيرة.

فعندما يعيش المواطن في وطن يشكو فيه العوز والفقر، فهو لا يكاد ان يكون في غربة، يعيش فيها غريب عن هذا الوطن الذي تعود على دفئ خيره وحنان وعطاء ارضه، لتنضب كل هذه الخيرات على ايدي حفنة من الناهبين او المتآمرين مع خارج بغيض، ليس له من همٍ الا ان يحقق اهدافاً لصالح اعداء هذا الشعب المحروم، ولو تصاعدت آهاتهم ،ونزفت جراحهم.

 

 فمن ضرب هيروشيما بالنووي ليكسب حرباً وجوع أطفال العراق، الصومال وقضى على ملايين الهنود الحمر، او استعبد اهل افريقيا من المؤكد انه لن يرف له جفنٌ الا عندما يتيقن من تحقيق اهدافه، والتي يمكن ان يضيعنا بتحويره تكتيكه للأهداف والتي تبقى في استراتيجيتها المحافظة على إسرائيل ومصالح الغرب لو مهما كلف الامر…

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى