ثقافة وفنون

منجد يشيد بقرار وزارة الثقافة بتفعيل اختيار طرابلس عاصمة للثقافة العربية 2023

الشمال نيوز – عامر الشعار

منجد يشيد بقرار وزارة الثقافة بتفعيل اختيار طرابلس عاصمة للثقافة العربية 2023
ليلى دندشي
أشاد رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجّد بالتحرك الذي بدأه وزير الثقافة القاضي عباس مرتضى في إطار السعي لتفعيل قرار المنظّمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم Alecso بإختيارطرابلس عاصمة للثقافة العربية العام 2023 وما يتطلبه ذلك من ترتيبات وإجراءات وإعداد البنى التحتية لإنجاح هذه الإحتفالية.

وكان منجد قد ترأس الإجتماع السنوي للهيئة الإدارية للمجلس الثقافي للبنان الشمالي في مقر المركز الثقافي البلدي – قصر نوفل بطرابلس حيث عرض أمين سر المجلس الدكتور سعدي ضناوي التقرير الإداري عن أعمال ونشاطات المجلس في الفترة السابقة، كما عرض الخازن ممدوح زيادة أرقام قطع الحساب عن العام الحالي وميزانية المجلس للعام المقبل 2022 .

ووضع منجّد أعضاء المجلس في أجواء الإجتماعات التي عقدها في الفترة المنصرمة والتي شملت رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق ورئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في الشمال توفيق دبوسي.

وأشار منجّد إلى أجواء الإجتماع الذي ضمه مع الدكتور فواز كبارة مستشار الوزير مرتضى حيث تركز البحث على المسائل اللوجستية المتعلقة بالإستعدادات لإحتفالية طرابلس لاسيما على صعيد تأمين الفنادق والقاعات السياحية المطلوبة لإستقبال الوفود العربية والأجنبية حيث بوشر بالخطوات اللازمة على الصعيدين الرسمي والإداري لإعادة “فندق الكواليتي-ان”بطرابلس إلى مزاولة عمله ومتابعة أوضاع الفنادق القائمة في الميناء والقلمون والمناطق القريبة من طرابلس.

كما تركز البحث بضرورة تخصيص الميزانية المطلوبة لهذه الإحتفالية ووجوب تشكيل اللجنة الوطنية لإدارة الأنشطة والإحتفالات على مختلف الصعد الثقافية والإقتصادية والسياحية والفنية وسوى ذلك ووضع البرامج وتحديد أماكنها وتواريخها.

ووضع منّجد المستشار كبارة في أجواء ما قام به المجلس الثقافي من إحتفالات وأنشطة في عامي 2017 و2018 في إطار التحضير لإحتفالية طرابلس عاصمة للثقافة العربية والتي كان من المقرر أن تجري في العام 2021 وقد تم تأجيلها إلى 2023 بفعل الأحداث والتطورات على الساحة اللبنانية آنذاك.

ولفت منجّد بضرورة ضم المكتبة البلدية بطرابلس (قصر نوفل) ومكتبات عامة أخرى في المدينة إلى قائمة المكتبات العامة التي شملها قرار وزارة الثقافة والذي تم تبليغه إلى سائر المكتبات ودور النشر اللبنانية بوجوب تزويدها بنسخ من صادراتها ومن مؤلفات الكتّاب والأدباء لتعزيز وتفعيل دور المطالعة وتعميم الثقافة في مختلف المناطق اللبنانية على حد سواء.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى