أخبار اقتصادية

شراكة لتطوير العلاقات الاقتصادية اللبنانية العراقية من غرفة طرابلس الكبرى

الشمال نيوز  – عامر الشعار

شراكة لتطوير العلاقات الاقتصادية اللبنانية العراقية من غرفة طرابلس الكبرى

إستقبل رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي عضو مجلس إدارة غرفة بغداد المهندس الإستشاري الزراعي رشيد مهدي عبود السعدي ورئيس الدائرة التجارية في سفارة جمهورية العراق في لبنان حسنين محمد سعد، بحضور عضو مجلس ادارة الغرفة جان السيد ومديرة الغرفة الأستاذة ليندا سلطان ومدير مختبرات مراقبة الجودة لدى الغرفة الدكتور خالد العمري، وعدد من رجال وسيدات الاعمال في مختلف القطاعات.

وقد أشار السعدي الى أن لقاءه بالرئيس دبوسي يأتي في إطار تعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين العراق ولبنان عموماً ومع طرابلس خصوصاً، آملًا الإرتقاء بتلك العلاقات لتطوير التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين وكذلك الزيارات المتبادلة بين وفود رجال وسيدات الأعمال والبحث في كل التسهيلات الممكنة المساعدة على زيادة الصادرات اللبنانية بإتجاه الأسواق العراقية لا سيما أن ميزان الصادرات هو دائماً لصالح لبنان ما يستدعي البحث المشترك في توفير طرق النقل المتعلقة بإنسياب السلع اللبنانية عن طريق الجو بداية ً ريثما تكون طرق النقل البري قد تأمنت في فترة لاحقة.

وشدد السعدي على أهمية التعاون لتذليل كل المعوقات من أمام  الصادرات اللبنانية لا سيما أن العراقيين متعطشين دائما الى التعاون مع أخوانهم اللبنانيين الذين يتمتعون بالثقافة  والنزاهة وبروح الإنفتاح والمودة، داعيا الى إقامة أوسع علاقات الشراكة بين الجانبين العراقي واللبناني وخصوصاً أن لدى غرفة بغداد الإستعداد الكامل لإقامة معرض للمنتجات اللبنانية في مقرها بمشاركة واسعة من الشركات والمؤسسات المعنية.

وتمنى السعدي ان تكون الزياة مثمرة وأن تحقق الأهداف التي جاءت من أجلها والعمل على تفعيل بروتوكول التعاون بيننا.

من جهته رحب الرئيس دبوسي بالوفد العراقي والحضور شاكراً العراق حكومة وشعباً لوقوفه الى جانب لبنان، معرباً عن إعتزازه بالعلاقات الإقتصادية اللبنانية العراقية، ومشدداً على اهمية تطوير تلك العلاقات من منظار القطاع الخاص وبالتالي وضع جدول من الأولويات لجهة المشاريع المشتركة لتوفير الإنطلاقة المتجددة لتلك العلاقات المبنية على جسور متينة وشراكة استثنائية تمتد جذورها عميقة من سنوات طويلة.

وقال دبوسي: إتصف مرفأ لبنان من طرابلس الكبرى أنه مرفأ العراق، وأن غرفة طرابلس ولبنان الشمالي تلعب دوراً محورياً في تعزيز تلك العلاقة من خلال مشاريعها وبروتوكول التعاون المبرم مع غرفة بغداد واضعة مختبراتها ومركز التطوير الصناعي وأبحاث الزراعة والغذاء بتصرف العراق وغرفه التجارية والصناعية.

وفي الختام شكر السعدي الرئيس دبوسي على حسن إستقباله وإتاحته الفرصة الطيبة للقاء عدد من رجال وسيدات أعمال لبنانيين لإجراء المباحثات الثنائية والبحث في مختلف السبل التي تعزز الشراكة العراقية اللبنانية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى