بلديات ومخاتير

قمرالدين بحث مع وفد من برنامج الامم المتحدة الإنمائي سبل تحسين استراتيجيات المشاريع التنموية في طرابلس

الشمال نيوز  – عامر الشعار

‎ محمد سيف 2023/3/16

قمرالدين بحث مع وفد من برنامج الامم المتحدة الإنمائي سبل تحسين استراتيجيات المشاريع التنموية في طرابلس

استقبل رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين في مكتبه في القصر البلدي، وفدا من برنامج الامم المتحدة الانمائي، ضم مستشار شؤون الحوكمة والتنمية المحلية السيد نيكولا غاريكي، كبيرة المستشارين التقنيين السيدة دنيز سومف، والمدير الاقليمي لبرنامج الامم المتحدة الانمائي في الشمال السيد الان شاطري بحضور مسؤولة مكتب التنمية في البلدية السيدة جوال حنا.
بداية، شكر الوفد ل “الرئيس قمرالدين، حسن الوفادة والاستقبال والاستماع لاسيما وان الزيارة تأتي في اطار تطوير استراتيجيات مشاريع و برامج الحوكمة المحلية و خطط التنمية الاستراتيجية مع ما يتضمنها من دعم المجتمعات اللبنانية والسلطات المحلية كي تستمر وتصمد”.

قمرالدين
من جهته، رحب الرئيس قمرالدين ب”الوفد الأممي”، ثم قدم شرحا عن “الواقع اليوم بعد انهيار قيمة العملة اللبنانية والازمات المتلاحقة”، وقال :” بالرغم من ذلك فاننا لا زلنا في الصفوف الأمامية ونقوم بما يجب مع امكانياتنا المتواضعة، ونعمل بدعم من المنظمات الدولية وانتم جزء منها، في المشاريع التي قدمتموها وتقدمونها كشريك اساسي لنا”.
‎ واجاب عن تساؤلات حول الموارد المالية للبلدية اليوم؟ فقال :” اننا نسير في مسيرة العمل البلدي بهدوء، لان البلدية كان لديها وفرة مالية مما نحصل عليه من مخصصات الصندوق البلدي المستقل يضاف اليها رسوم رخص البناء والقيم التأجيرية والأرصفة والمجارير وغيرها من الرسوم، التي تشكل جزء من مداخيل البلدية”، وأمل قمرالدين “الاستمرار على هذا النحو وان لاتتفاقم الامور اكثر، بل ان نرى بداية لحل الازمات بانتخاب رئيسا للجمهورية واعادة عمل المؤسسات”.

ولفت الى ان “الشرطة البلدية تعمل ما بوسعها ودورها مساعد وفعال مع كافة الاجهزة الامنية لظبط الامن واشاعة جو من الأمان والطمأنينة في العاصمة الثانية طرابلس”.
‎وقال : “اننا كبلدية نعمل ضمن رؤية واضحة في ظل صعوبة وضع خطة استراتيجية للتطور والتنمية، ولكن كافة المصالح والدوائر البلدية تعمل ضمن توجيهاتنا، ومع اعادة اطلاق مكتب التنمية الذي يؤمن التواصل والمتابعة مع الجمعيات”.
وتم التطرق الى “مشروع تطوير منطقة التل نحو تجديد عمراني مستدام من خلال مخطط استراتيجي، أُعد بالشراكة بين برنامج الامم المتحدة الانمائي وبلدية طرابلس، لاهميته الانمائية والتطويرية والحركة الاقتصادية والاجتماعية الذي سيحدثه مع تطويرٍ لحركة السير”.
وتم تسليط الضوء على ما تحتويه المدينة من مرافق مهمة تساعد في تحسين العجلة الاقتصادية”.
‎وعدد قمرالدين بعض “المشاريع التي تنفذ اليوم بالتعاون مع جهات محلية ودولية”، وشدد على “اهمية اقتراب افتتاح سوق الخضار الجديد التي تقوم البلدية اليوم باعادة تأهيله”، وتطرق الى” اهمية الصناعات التحويلية والاستفادة من تقديم مشاريع بهذا الخصوص”، وقال :”
‎كل ما قمنا وسنقوم به في المستقبل القريب يأتي في اطار المساعدة في التخفيف من حدة الازمة، واذ نتطلع لمشاريع مستقبلية معكم،
نطلب من الله بان ينعكس استقرار ‎الوضع، ايجابا على واقعنا الصعب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى