اخبار لبنان ??

مركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية ينظّم ورشة عمل تدريبية تعليمية حول استخدام الألواح الرقمية في المشاريع البحثية

الشمال نيوز  – عامر الشعار

مركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية
ينظّم ورشة عمل تدريبية تعليمية حول استخدام الألواح الرقمية في المشاريع البحثية

بحضور رئيس مركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية الأستاذ الدكتور حسين أبو رضا نظّم المركز حضوريًا ورشة عمل تدريبية تعليمية لطلاب الدراسات العليا في المعهد حول استخدام الأجهزة الرقمية في المشاريع البحثية.
نُفّذت ورشة العمل من قبل الدكتور شوقي عطيه رئيس مختبر الديمغرافيا في مركز الأبحاث وعضو الفريق البحثي في مشروع “الانتشار الفيروسي والديناميات الاجتماعية”، بحضور منسّقة المشروع في المعهد الدكتورة لبنى طربيه، وبحضور أعضاء الفريق البحثي الدكتور عبد الله محي الدين، والدكتورة لور أبي خليل، والدكتورة سوزان منعم، ونخبة من باحثين وأساتذة وطلاب الدراسات العليا في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية.
في هذا الإطار، أشاد رئيس مركز الأبحاث الأستاذ الدكتور حسين أبو رضا بالفريق البحثي الذي يضع كل خبراته لتزويد الطلاب بالمهارات والمعارف اللازمة لإكمال مشاريعهم البحثية بدراية ودقّة تؤدّي إلى تقديم مساهمات علمية في مجالاتهم. وقال “إنّ هدفنا هو توفير أعلى مستوى من التدريب لطلابنا وتزويدهم بالمهارات والمعرفة اللازمة”، مشيرًا إلى الفائدة العملية التي يحصل عليها الطلاّب من مدربين ذوي خبرة في مركز الأبحاث، وآخرين من مؤسّسات علمية وبحثية دولية. مؤكّدًا على أهمية هذه الورشة التي طالت كيفية استخدام الطلاّب للأجهزة اللوحية والهواتف الذكية لأغراض البحث. منوّهًا بخطوة تسليمهم هذه الأجهزة لهذه الغاية.
وأكّد الأستاذ الدكتور حسين أبو رضا على تقديم الدعم والتدريب المستمرين لطلاب الدراسات العليا لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم البحثية. مبيّنًا أنّ ورشة العمل هذه، هي واحدة من العديد من النشاطات التي يشتمل عليها مشروع “الانتشار الفيروسي والديناميات الاجتماعية”.

وتطرّقت الدكتورة لبنى طربيه منسّقة المشروع في مركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية، إلى ماهية هذه الورشة التي تندرج ضمن هذا المشروع الذي سيستمر لمدّة عام كامل. مشيرة إلى أبعادها التي تُسهم في تذليل العقبات أمام طلاّب الدراسات العليا المنخرطين في مشروع “الانتشار الفيروسي والديناميات الاجتماعية” في استخدام الأجهزة الرقمية بشكل فعّال، في المراحل المختلفة لملء النماذج المتعلّقة بمشاريعهم البحثية، وفي التعامل مع التكنولوجيا الرقمية في إنجاز أعمالهم البحثية الحالية والمستقبلية. ولفتت إلى مضمون هذه الورشة التي تناولت تدريب الطلاب على كيفية إنشاء نسخ إلكترونية من نماذج متعدّدة، وعلى كيفية إدخال البيانات بدقّة وحفظها، إضافة إلى كيفية استخدام البرامج المختلفة لتحليل هذه البيانات.

وتناول الدكتور شوقي عطيه رئيس مختبر الديمغرافيا في مركز الأبحاث وعضو الفريق البحثي في المشروع، خلال هذه الورشة كيفية ومراحل بناء الاستمارة الإلكترونية، مع التطرّق إلى موضوعات متعلّقة بملء الاستمارات، مثل أمن وخصوصية البيانات، والاعتبارات الأخلاقية في استخدام الأجهزة الرقمية لأغراض البحث. مشدّدًا على أهمية ضمان الحفاظ على سرية البيانات، واحترام حقوق الخصوصية للمشاركين في البحث.
في ختام الورشة التدريبية، جرى توزيع الطلاّب على المناطق الجغرافية التي تطالها الدراسة.
يّذكر أنّ مشروع “الانتشار الفيروسي والديناميات الاجتماعية” يُنفّذ بالتعاون بين مركز الابحاث في معهد العلوم الاجتماعية ومعهد الابحاث للتنمية الفرنسي Institut de Recherche pour le Développement ووكالة البحوث الوطنية الفرنسية والمجلس الوطني للبحوث العلمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى