الرئيسية / مقالات مختارة / المفتي الشيخ حسن خالد والعلامة الشيخ صبحي الصالح شهيدا الاعتدال والانفتاح

المفتي الشيخ حسن خالد والعلامة الشيخ صبحي الصالح شهيدا الاعتدال والانفتاح

الشمال نيوز – عامر الشعار

الشهيد المفتي حسن خالد 
الشهيد العلامة صبحي الصالح
قتلهم النظام السوري
الشهيد حسن خالد اللبناني الحكيم
وصديق القايد جمال عبد الناصر
الشهيد ابو خالد هو من وقف بوجه السوري في حرب التحرير وأرسل للنظام السوري قذائفه ٢٤٠ مع النائب الشهيد ناظم القادري وقال لهم لا ترسلوا قذيفة هنا وقذيفة هناك علي المنطقة الشرقية وعلي المنطقة الغربية لاشعال نار الفتنة من جديد
وبعد اسبوع تم اغتيال النائب القادري وبعد ذلك تم وضع سيارة مفخخة لقتل المفتي وهو كان يعلم انه مستهدف وسيقتله النظام السوري
ولن ننسي ايضا مواقف المفتي عندما وقف بوجه الحركة الوطنية عندما أعلنت الادارة المدنية واعتبرها مقدمة للتقسيم

الشهيد العلامة صبحي الصالح ابن طرابلس ابن البيئة الفقيرة هذا الشيخ كان همزة الوصل بين الكاردينال صفير والمفتي خالد
العلامة الصالح كان همزة الوصل بين بابا روما والمفتي خالد وكانت له محاضرات في الفاتيكان وكان منفتح بعلمه وطروحاته اسلاميا ومسيحيا وهذا ما ازعج النظام السوري ولذلك تم اغتياله، وخصوصا ان العلامة صبحي الصالح لم يكن من جماعة الذين يحبون المرافقة ولا المرافقين

سنظل نتذكر الاعتدال في مواقف المفتي الشيخ حسن خالد
وسنظل نتذكر الانفتاح  والاعتدال في مواقف العلامة صبحي الصالح ..

*صفحة الناشط الاجتماعي والسياسي حسين المصري – سيدني

عن amer shaar

شاهد أيضاً

النقيب المراد بحث ورئيس المجلس الأعلى لإتحاد الأطباء العرب في إطلاق خطة توعوية صحية لسجون الشمال

الشمال نيوز – عامر الشعار النقيب المراد بحث ورئيس المجلس الأعلى لإتحاد الأطباء العرب في …