الرئيسية / لبنان نيوز / قائد منطقة الشمال العسكرية العميد الركن غازي عامر جال في وادي قاديشا- المقدس

قائد منطقة الشمال العسكرية العميد الركن غازي عامر جال في وادي قاديشا- المقدس

الشمال نيوز – عامر الشعار

قائد منطقة الشمال العسكرية جال في وادي قاديشا- المقدس

زار قائد منطقة الشمال العسكرية في الجيش اللبناني العميد الركن غازي عامر وعقيلته الدكتورة هادية الشوفي دير النساك والحبساء الموارنة في وادي قاديشا المقدس – وادي القديسين ، يرافقهم منسق اللجنة الاسقفية للحوار المسيحي- الاسلامي في الشمال
الزميل جوزاف محفوض حيث كان في استقبالهم رئيس دير مار أنطونيوس قزحيا الأب مخايل فنيانوس وعدد من الآباء والرهبان
وتفقد قائد المنطقة المعالم الأثرية والتاريخية والمفاصل الأساسية .
وكانت محطته الأولى : في واحة قزحيا للصلاة والتأمل ،وكابيلا مار أنطونيوس الكبير أبي الرهبان وكوكب البرية وقاعة المحاضرات والاجتماعات والرياضات الروحية ومغارة سيدة لورد وكابيلا ماريوحنا المعمدان ومحبسة مارمخايل المطلة على مغارة بطل لبنان يوسف بك كرم .
أما المحطة الثانية فكانت في محبسة ماربيشاي التي عاش فيها بطاركة آل الرزي عندما كانوا نساك والمطلة على الطاحون القديم والنهر ومدفن الحبيس الناسك الأب أنطونيوس شينا الذي بدأت تظهر عجاءبه وهوا على طريق القداسة وتفقد المكتبة الروحية وأطلع على كتاب المسلمين باللغة الكرشونية للبطريرك العلامة إسطفان الدويهي الذي ثبت قوانين الرهبنة والمطبعة الأولى في العالم العربي عام ١٥٨٥ والتي طبعت أول كتاب باللغة السريانية سنة ١٦١٠ ومزار مار شربل وتمثال الأخ الطوباوي إسطفان نعمة والمتحف الأثري وعصا الأب موسى السبعلي التي ضرب بها المتصرف رستم باشا الذي تآمر على رهبان دير قزحيا وصندوق السيدة جرمان الفرنسية التي قدمته للدير في القرن السادس عشر ،والأسلحة القديمة العهد والثياب الكهنوتية التي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر وعصا الرعاية للملك لويس التاسع المطعمة بالعاج والألماز والتي يحتفل بها رئيس الدير أثناء القداديس الإحتفالية السنوية الأربعة عيد شفيع الدير في السابع عشر من كانون الثاني وعيدي الميلاد والفصح وعيد إنتقال السيدة العذراء في الخامس عشر من شهر آب ،وأستطلع الجنرال عامر الأواني والعدة الزراعية والخوابي الفخار القديمة .

المحطة الثالثة كانت في المغارة العجاءبية التي يوجد فيها الجنازير لاستعمالهم عند صلاة التقصيم ويقال إنها تصل إلى دير الأربع كنائس مار سركيس وباخوس الأنطوني في أهدن وتبارك من الحجر المقدس الموجود فيها
وزار كنيسة الدير الأثرية المرصعة حجارتها بالرصاص لأي حدث من الزلازل والقناطر الليتورجية التي ترمز إلى إلى الرسل الإثني عشر وأماكن الإعتراف وذخائر قديسي لبنان وجرن العماد المقدس والأجراص والقبب الثلاثة التي توحي إلى الآب والأبن والروح القدس .
وشارك رئيس الدير والرهبان في صلاة المساء على نية شهداء الجيش اللبناني والمؤسسة العسكرية وقائدها العماد جوزاف عون من أجل أن السلام والأمان والطمأنينة في وطننا الحبيب لبنان ودول الإنتشار .
وتفقد العميد الركن عامر نبع عين الندامة الذي يشرب منه جميع الزوار والمؤمنين ومحبسة ماربولا أول النساك في مدينة الراس المطلة على وادي قنوبين ويوجد فيها الناسك الأب أنطوان رزق إبن بلدة كوكبا الجنوبية وعقد لقاء مع الناسك الأب يوحنا خوند
المحطة الأخيرة : كانت في صالون الدير الكبير ،حيث قدم له الضيافة اللبنانية من منتوجات الدير وقدم له الأب الرئيس كتاب عن تاريخ الدير
ودون الجنرال عامر كلمة في السجل الذهبي ،عبر فيها عن روحانية الزيارة لهذا المكان المقدس والصرح الديني والوطني واحترامه للرهبانية اللبنانية المارونية والصلاة من أجل لبنان وجيشه
وأستطلع العميد الركن غازي عامر مائدة المحبة والطعام في الدير وهي من أكبر الأديار في الرهبنة وشكر الأب الرئيس فنيانوس على حفاوة الإستقبال مقدرا جهودهم وسهرهم الدائم على هذا المكان ووجودهم بشكل دائم في وادي القديسين ونوه بهذا المزار الموجود على خريطة التراث العالمي ومنظمة اليونسكو وحمل الأب الرئيس رسالة شفهية للعميد الركن عامر حيا فيها الجيش اللبناني لسهرهم الدائم على أمن الوطن والمواطن في هذه المرحلةالحساسة والدقيقة مؤكدا إننا نذكرهم بصلاتنا اليومية ونذكر شهدائهم الأبرار الذين ضحوا بدمائهم ليبقى لبنان كما وجه تحية خاصة بإسم الدير والحبساء والرهبان لعماد الوطن قائد الجيش الجنرال جوزيف عون وإلى القائد الأعلى للقوات المسلحة وحامي الدستور والقوانين عماد الجمهورية فخامة رئيس البلاد الجنرال ميشال عون

عن amer shaar

شاهد أيضاً

جمالي : فلنمضي بتكليف الرئيس الحريري و تشكيل حكومة انقاذية تحمي لبنان من الانهيار

الشمال نيوز – عامر الشعار *”جمالي : فلنمضي بتكليف الرئيس الحريري و تشكيل حكومة انقاذية …