الرئيسية / خاص الشمال نيوز / خلف أحمد الحبتور يرمم ما دمروه امراء الحروب في لبنان

خلف أحمد الحبتور يرمم ما دمروه امراء الحروب في لبنان

الشمال نيوز – عامر الشعار

خلف الحبتور يرمم ما دمروه امراء الحروب في لبنان

كتب رجل الأعمال محمد خلدون عريمط ، هذه العبارات والتوصيفات لرجل الأعمال الإماراتي خلف أحمد الحبتور ، الذي زرع الخير والإنسانية على مساحة لبنان ، وهذا النص الكامل:

انه خلف أحمد الحبتور ابو راشد الرجل الذي لطالما ترفع عن الالقاب والأضواء التي يتمسك بها سياسيين لبنان الذين لم يقدموا للشعب اللبناني سوى المأساة والحروب واللازمات السياسية والاقتصادية التي ادت الى افلاس الدولة وانهيار اقتصادها بالكامل ، فكونوا نموذجاً سئياً للحاكم الفاسد باغلبيتهم
الا ما قل منهم
ولكي نكون منصفين علينا بأن نُسلط الضوء على ما تم تقديمه من مساعدات على مدار سنوات طويلة من خلال مؤسسة الحبتور للشعب اللبناني اخرها ١٧ مليون دولار تبرعات ما بين ترميم ومواد غذائية ومساعدات عينيه غير مشروطة للشعب اللبناني المحاصر بسلاح حزب الله الخارج عن الشرعية
ولَم يكن مستغرابا مطالبة السيد خلف الحبتور بانشاء صندوق لمساعدة اللبنانيين مباشرة في ظل الازمة الاقتصادية التي تتفاقم كل يوم جراء هيمنة الميليشيات الايرانية وفساد من يحكمون الدولة باسم الممانعة التي لم تقاتل سوى إرادة الشعوب العربية في لبنان وسوريا والعراق وصولا الى اليمن
فمبادرة السيد خلف الحبتور بإنشاء صُندوق لدعم اللبنانيين تم ترجمته ب٢٥ مليون دولار تبرع من ماله الخاص ، فاين اثرياء لبنان واين زعمائه ونوابه واحزابه؟ الذين يتبجحون بالشعارات الرنانه ويتفلسفون بالوطنية امام الجماهير
اين هؤلاء الذين صدعوا رؤوسنا بمشاريعهم وافكارهم ؟ واوهموا طوائفهم ومذاهبهم بانهم حماة الطائفة والمذهب؟
الم يكتفوا نفاقاً وفساداً ورياء ؟
من يريد بناء دولة حقيقية عليه بأن يتعلم معنى الوطنية وأن يخرج من الكهوف المذهبية والطائفية والمناطقية
والسيد خلف الحبتور نموذجاً وطنياً انسانياً عليكم بأن تقتدوا به لتعوا معنى رجل الدولة الحقيقي
الزعامة يا سادة ليست صوراً وشعارات وقنوات مرئية ومسموعة تتغنى بفضائل السياسيين
الزعامة مرتبطاً بقدرة الانسان على العطاء والمساندة بالازمات والوقوف بجانب الرعية
لبنان اليوم بحاجة لأمثال السيد خلف الحبتور الذي تخرج من مدرسة الشيخ راشد بن سعيد ال نهيان طيب الله ثراه الذي كان رجل دولة حقيقي ومؤثراً في شؤون الدولة وطامحاً لمستقبل افضل ، فحول في زمنه المدينة من ميناء صغير إلى مركز تجاري عالمي ذاك هو النموذج المطلوب لبنانياً لبناء دولة اقتصادية مدنية حرة مستقلة
ابو راشد مدرسة وطنية عربية انسانية اينما حلت جاء الخير معها
فشكرا ابو راشد وشكرا للامارات العربية التي ستبقى تمثل الوجه الحضاري المتمدن في عالمنا العربي

عن amer shaar

شاهد أيضاً

الكردي وزكريا والشعار عزوا بالراحلة الحاجة آمنة الكردي في مشمش ووالد الزميل مايز عبيد في برقايل

الشمال نيوز الكردي وزكريا والشعار عزوا بالراحلة الحاجة آمنة الكردي ووالد الزميل مايز عبيد متابعة …