الرئيسية / لبنان نيوز / ‏المؤتمر الوطني للإنقاذ: للمشاركة مع جميع اطياف المجتمع المدني للتخلص من الطبقة المذهبية المستأثرة

‏المؤتمر الوطني للإنقاذ: للمشاركة مع جميع اطياف المجتمع المدني للتخلص من الطبقة المذهبية المستأثرة

الشمال نيوز – عامر الشعار

‏يوماً بعد يوم ، تثبت الإرادة الحقيقية للشعب اللبناني الحر بالتغيير. فإنطلاقة الشرارة الأولى من ثورة 17 تشرين 2019 تزدهر بشبابها وطلاّبها من خلال ممارستهم الديمقراطية في إنتخابات جامعية، علّمت القاصي والداني أن شعلة التغيير أضيئَت بمشعل المستقبل الذي حمله طلابها ‏من خلال فوزهم الكاسح على منظومة الفساد والمحاصصة وعلى الدويلات الطائفية :”إن البلاد إذا اشرأبّت إلى العلى عقدت خناصرها على الشباب”. فأنتم أمل المستقبل وحماة الوطن ودولته وميثاقه الهادف إلى الدولة المدنية.
‏أيها الطلاب إن رسالتكم العابرة للطوائف والمذاهب والمناطق قد وصلت بفوزكم في مختلف جامعات لبنان على سبيل الذكر لا الحصر ، في ال AUB والBalamand وال LAU وآخرها في ال USJ ‏بحميع فروعها الاثنى عشر حيث حصدتم فوزاً كاسحاً من المقاعد في الهيئات الطلابية . هذه الانتخابات قد أعطت صورة واضحة عن توجه الشعب اللبناني رفضًا لهذه الطبقة السياسية وأعمالها السلطوية . فهنيئا ً لمثقفي وثوار لبنان بكم، فقد أصبحتم المثل والمثال الذي يحتذى به وقد أرحتم أنفس الشهداء في الأعالي وهم الذين سقطوا دفاعاً عن لبنان الحرية والعزة والكرامة. فصوتكم الصارخ والهادر ‏بممرات الزمن هو المدماك الصلب الذي يبني عليه وطننا الغالي.
ندعوكم للمشاركة مع جميع اطياف المجتمع المدني للتخلص من الطبقة المذهبية المستأثرة بالسلطة وصولاً لبناء دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية فأنتم القدوة والنبض الذي يعلو فوق كهوف الطائفية والحزبية.
‏فقد إنتقلتم بإنتصاركم هذا من هيئة طلابية إلى مجموعة تعليمية تتقن فن الديمقراطية ومحبة الوطن ، فأنتم الابطال الذين لم تتأثروا بالمشاكل ولم تنهزموا أمام ضرب العصي وطعن السكاكين بل قاتلتم بأجسادكم العارية متضامنين مع الثوار والشهداء الأحياء متسلحين بالقانون صامدين حتى الرمق الاخير هاتفين جماعيا “كلمة الحق تعلو ولا تغفو ” لنا ‏لبناننا الجامع ولكم لبنانكم المقسم، لنا نظامنا وهو الدستور لكم نظامكم وهي ‏‏الطائفية لنا انتخاباتنا القائمة على مبدأ تداول السلطة ولكم مراكزكم المستمدة من إفقار الشعب وذله وتجويعه.
‏إنكم اليوم قد تعمدتم بطعم الحرية والتحرر من عبودية الحاكم والزعيم وأصبحتم في حرية الشرفاء تنادون بأعلى صوتكم :”خلقنا أحرار وسوف نموت أحرار”، إرحلوا عنا يا من استعبدتم شعب لبنان لأعوام بالتخوين والتخويف “كلكن يعني كلكن” ، فطائفتنا هي الكرامة وديننا هو الحرية وقد إسترديتم بإنتصاركم كرامتكم وحريتكم المستعبدة منذ نشوء لبنان الكبير. ‏فهنيئاً لنا بكم عسى أن تكون هذه الانتصارات درساً قاسياً لمن تجبّر وأفتك بقوانين الحرية والمساواة . فإلى اللقاء القريب للتضافر فيما بيننا، لاسترداد كرامتنا الكبيرة من خلال الولوج إلى دولة مدنية تكون المواطنة والعدالة الاجتماعية فيها هي الأساس على مبدأ الرجل المناسب في المكان المناسب .
نحن اليوم نضع كل إمكانياتنا للتضامن معكم لوضع خطة إنقاذية كاملة متكاملة للخروج سويةً من أتون جهنم الذي نعيش به.
‏نهنئ المستقلون والنادي العلماني ‏وحملة طالب بفوزكم الكاسح، أنتم الحاضر والمستقبل والأمل لكل لبناني حر مستقل غير مرهون لزعيم أو طائفة .
فبكم نفتخر ومنكم نتعلم.
*عاش الطلاب عاشت الثورة عاش لبنان.*

‏المؤتمر الوطني للإنقاذ
٣/١٢/٢٠٢٠

عن amer shaar

شاهد أيضاً

فحوص PCR مجانية في طرابلس الثلثاء والجمعة

الشمال نيوز – عامر الشعار فحوص PCR مجانية في طرابلس الثلثاء والجمعة محمد سيف الخميس …