الرئيسية / خاص الشمال نيوز / الإجراءات التى إتخذها المركز القومى للبحوث لمجابهة جائحة كورونا

الإجراءات التى إتخذها المركز القومى للبحوث لمجابهة جائحة كورونا

الشمال نيوز – عامر الشعار

الإجراءات التى إتخذها المركز القومى للبحوث لمجابهة جائحة كورونا
———————————–

الأستاذ الدكتور / ممدوح معوض على
نائب رئيس المركز القومى للبحوث للشئون البحثية والعلاقات الدولية
جاء تفشى فيروس «كورونا» ليضع العالم أمام اختبار صعب يكشف أهمية البحث العلمى وسوف يختلف التفكير فى البحث العلمى بعد كورونا عن قبل كورونا محليا وعالميا. كما أننا لم نرى هذا التعاون فى مجال البحث العلمى بين مختلف دول العالم لإيجاد حلول للقضاء على كورونا حيث قامت منظمة الصحة العالمية بإطلاق موقع إلكترونى لنشر جميع البيانات الجديدة عن الشفرة الوراثية لفيروس كورونا، حيث تقوم جميع مختبرات الأبحاث العلمية حول العالم بنشر ما تتوصل إليه على الموقع، لينقل للعالم آخر. من حسن الحظ أن المرض ظهر فى ظل التكنولوجيا المتقدمة الموجودة الأن.

جھود مكثفة تبذلھا المؤسسات البحثیة على مستوى العالم فى سبیل مواجھة فیروس كورونا. يعتبر المركز القومى للبحوث أكبر مركز بحثى متعدد التخصصات فى مصر وأفريقيا والشرق الأوسط، وقد جاء ترتيب المركز فى المرتبة الأولى هذا العام على مستوى الشرق الأوسط. يقوم بإجراء الأبحاث فى مختلف فروع العلوم الأساسية والتطبيقية ويتبع وزارة التعليم العالى والبحث العلمى أنشاء عام 1956 بغرض تنمية وخدمة المجتمع ولتعزيز الاقتصاد الوطني ويعمل بالمركز أكثر من 4500 عضو بحثى لذلك كان يجب أن يكون للمركز دور لمواجهة فيروس كورونا.

إن الهدف الإستراتيجى للمركز القومى للبحوث منذ أنشائه عام 1956 هو توجيه البحوث العلمية لتحقيق التنمية المستدامة فى قطاعات الإنتاج والخدمات المختلفة للدولة المصرية ومساهمة البحوث بفاعلية للتصدى للمشاكل التى تواجهها ودفع قاطرة تنميتها. لذلك فإن أحدى الخطط البحثية للمركز القومى للبحوث تشتمل على محور صحة الإنسان والذى يهدف إلى إجراء البحوث والدراسات والإبتكارات التى تهدف إلى تطوير المنظومة الصحية للإرتقاء بصحة المواطن وإستحداث طرق جديدة لتشخيص وعلاج والوقاية من الأمراض.

ويمتلك المركز القومى للبحوث معامل مجهزة على أعلى مستوى تضم مجموعة من العلماء ذوى الخبرة فى مختلف فروع العلوم الأساسية والتطبيقية، وخاصة مكافحة الأمراض الوبائية والفيروسية كما أن المركز يمتلك مركز للتميز العلمى للفيروسات. فمنذ الإعلان عن ظهور فيروس كورونا المستجد بمدينة ووهان الصينية فى ديسمبر 2019، فقد تفاعل المركز مع الحدث من خلال العمل على عدة محاور.

مجال انتاج اللقاحات لمجابهه فيروس كورونا المستجد
نجح مركز للتميز العلمى للفيروسات بالمركز القومى للبحوث من إنتاج أربع لقاحات لمجابهة فيروس كورونا المستجد وتشمل:
– لقاح الحمض النووي
– لقاح الفيروس الكامل غير نشط
– تحميل جزء من الكوفيد-19 على فيروس الأنفلونزا الغير ضار H1N1
– لقاح البروتينات الفرعية للفيروس
وتم تسجيل واحد منهم على الموقع الإلكترونى لمنظمة الصحة العالمية WHO وهو خاص بانتاج اللقاح عن طريق إستخدام inactivated-whole virus attenuated/ وهو إستخدام الفيروس فى صورته الغير نشطة، وهى نفس الطريقة المتبعة عالميا سواء فى لقاح إنجلترا أو الصين أو روسيا. وتم الإنتهاء بنجاح من إجراء التجارب المعملية والتجارب قبل السريرية أو قبل الإكلينكية على حيوانات التجارب طبعا بعد أخذ كل الموافقات من الجهات المعنية وقد أظهر قدرة عالية على أنتاج أجسام مناعية بتركيزات عالية قادرة على معادلة الفيروس ومستمرة لفترات طويلة وأمنة. وحاليا أحنا أنتهينا من إعداد ملف كامل للبدء فى التجارب الإكلينكية على الإنسان وفى إنتظار الحصول على الموافقات من هيئة الدواء لنبداء التجربة على الأنسان فى مرحلة phase 1 ودى مرحلة مش بتحتاج عدد كبير من المتطوعيين وبعد ذلك بنتنقل إلى phase 2 ودى بتحتاج مئات من المتبرعيين ثم phase 3 للإختبار على الألاف من المتطوعين.

في المجال التشخيصى

تمكن علماء المركز القومى للبحوث من إعداد مجموعة تشخيصية للتشخيص الجزيئى لفيروس كورونا المستجد قائمة على تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل RT-PCR. وأثبتت المجموعة التشخيصية نتائج مماثلة لأدوات التشخيص المستخدمة حاليا والمستورده وأقل منها فى السعر. وقد تم تجربة هذه المجموعات التشخيصيه بوزاره الصحه وعدد من المراكز البحثية والهيئات الطبية والمركز على إستعداد لإنتاج كميات كبيرة على المستوى التسويقى بالتعاون مع جهات الإنتاج.

في مجال البحث عن أدوية مضادة للفيروس
– تم دراسة عدد 150 من الأدوية الموجودة بالسوق المصرى للتعرف على أمكانية تأثيرها على فيروس كوفيد ١٩ وقد نتج عن هذه الدراسة وجود عدد٧ من الأدوية التي أظهرت تأثير مثبط للفيروس بنسب متفاوتة. وتوصلنا إلى ثلاثة مكملات غذائية أظهرت تأثير واعد جدا على الفيروس جارى الآن تحويل هذه المواد الى أدوية بالتعاون مع أحدى شركات الأدوية لنبدأ الأختبارات السريرية بالتعاون مع أدارة الخدمات الطبية والأمانة العامة لوزارة الدفاع وبالتنسيق مع وزارة الصحة. وتقدم المركز للحصول على براءة إختراع عن هذا الموضوع.
– المورينجا أثبتت 100% تثبيط لنمو الفيروس وحاليا تسجيل براءة اختراع

No. Test Drug Drug Concentration (mM) Virus Inhibition
1 Favipiravir 3.12 71.3 %
2 Amitriptaline 0.075 73.6%
3 Nitazoxanide 0.936 60%
4 Azithromycin 0.117 92.30%
5 Niclosamide 0.234 76.9%
6 Riboflavin b2 0.812 90%
7 Hydroxychloroquine 1.8 >99%

No. Test Drug Drug Concentration(mM) Virus Inhibition
1 Curcumin 0.234 >99%
2 Hesperidin 7.5 98.3%
3 Quercetin 7.5 98.5%

– قام المركز القومى للبحوث بقياس الأجسام المضادة الناتجة عن الإصابة بالفيروس فى عينات دم عدد 800 متعافى من فيروس كورونا لدراسة إمكانية إستخدام هذه التقنية فى العلاج والجهات هى بنوك دم تابعة لوزارة التعليم العالى والبحث العلمى – ووزارة الصحة- ووزارة الدفاع.

دراسة التتابع الجينى للفيروس

تم دراسة التطور الجينى لبعض العينات الإيجابية المصرية لمعرفة الخصائص الوراثية للعزلات المصرية مقارنة بالسلالات العالمية لمعرفة إذا ما شهد تطور للفيروس بمصر أم لا وأثبتت النتائج بأن الفيروس مطابق للعزلات الموجوده بالصين وأوروبا وأمريكا.

الإجراءات الوقائية والإحترازية والخدمة المجتمعية

– تم تصمميم بوابات للتعقييم بإمكانيات وخبرات علماء المركز القومى للبحوث.
– تم تصنيع وتسويق كمامات صحية معالجة بمادة كيماوية مضادة للميكروبات وطاردة للماء بالتعاون بين شعب المركز المختلفة وشعبة النسيج وحاصلة على براءة إختراع.
– تم تصنيع جيل وسوائل ومحاليل مطهرة لها خواص معقمة ضد الميكروبات.
– تم تحضير عدد كبير من شنط الوقاية والتى تحتوى على: وحدات للوقاية الشخصية (بإمكانيات وخبرات علماء المركز) وتشتمل على قناع واقى ومحلول مطهر (جل) وصابونة طبية مصنعة من زيوت لها تأثير مضاد للفيروسات وكتيب لنشر الوعى الصحى.
– تم تنفيذ ندوات وورش عمل بالإضافة إلى إعداد ملصقات للتوعية عن الإجراءات الوقائية من الأمراض الفيروسية وذلك فور الإعلان عن ظهور المرض بالصين للتوعية والوقاية من فيروس كورونا.

عن amer shaar

شاهد أيضاً

الشيخ محمد بن خالد بن سلطان القاسمي: من أرض زايد الخير إلى أرض لبنان كل السلام

الشمال نيوز – عامر الشعار لمناسبة عيد الاستقلال اللبناني ال 77 ، توجه الشيخ محمد …