الرئيسية / Uncategorized / رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر يتفقد مستشفى أورانج ناسو الحكومي بطرابلس

رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر يتفقد مستشفى أورانج ناسو الحكومي بطرابلس

الشمال نيوز – عامر الشعار

ليلى دندشي
تفقد رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر مستشفى أورانج ناسو الحكومي بطرابلس بعد الحريق الذي تعرض له المستشفى من جراء إحتكاك كهربائي والإطلاع على الأضرار التي لحقت بالمبنى.
وعقد لقاء عقب الجولة ضم إلى رئيس الإتحاد كل من رئيس مجلس الإدارة الدكتور أحمد المغربي ومدير المستشفى الدكتور خالد كمال الدين وعضو مجلس الإدارة الدكتورة هبة مولوي ونقيب موظفي المستشفيات الحكومية في الشمال أحمد طالب ومسؤولي اقسام وإداريين.
الأسمر
وقال رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر: أحيي الطاقم العامل في مستشفى أورانج ناسو من رئيس مجلس الإدارة والمدير العام والطاقم الطبي على الإنجاز الضخم الذي قاموا به على صعيد عملية إخلاء المبنى من الأطفال والنساء وعدم تعرضهم لأي حادث أو ضرر بالرغم من الأضرار الجسيمة التي لحقت بالمستشفى، وبالتالي يجب على وزارة الصحة والهيئة العليا للإغاثة أن تمدا يد العون إلى هذا المستشفى بالإضافة إلى المقتدرين الذي بإستطاعتهم المساهمة في إصلاح الأضرار لأن مستشفى تخصصي في هذه المنطقة ويكاد يكون المستشفى الوحيد يجب إعادته إلى دوره ومتابعة تنفيذ خدماته مما يتطلب تقديم الدعم الكامل له وخاصة في هذه المرحلة الصعبة .
أضاف: وألفت إلى أن هذا المستشفى التخصصي يضم مولدا كهربائيا واحدا في حين أن الأمر يتطلب وجود مولد آخر سيما وأن قسم غسيل الكلى ما يزال يعمل في حين أن قسم الولادات قد توقف بفعل الحريق، وهو قائم على مولد واحد وفي حال تعطله وتوقفه يتوقف العمل أيضا بمركز غسيل الكلي. هذه مأساة يجب معالجتها على الفور، لذلك نتوجه بدعوة معالي وزير الصحة الذي إستقبلناه منذ أيام في مقر الإتحاد العمالي العام حيث أبدى إستعداده لدعم المستشفى، وبالتالي أشد على يده وعلى يد مجلس الإدارة في المستشفى لإعادة إنهاض هذا المرفق الصحي الهام والضروري لطرابلس في هذه المرحلة الإقتصادية الصعبة التي نعيشها .
واشار الأسمر إلى وجوب قيام فريق هندسي متخصص من الهيئة العليا للإغاثة للكشف على الاضرار يضع تقريرا مفصلا عن حجم الأضرار وما عايناه من آثار الحريق تبدو كبيرة جدا وهناك اكثر من طابق يحتاج إلى إعادة تأهيل والنظام الكهربائي بكامله بحاجة أيضا إلى تغيير وكذلك الأمور المتعلقة بالطرش والدهان وبالتالي كل المستشفى بحاجة لإعادة تأهيل مما يتطلب رفع سقف الدعم المالي لأعادة المستشفى إلى القيام بدوره على صعيد الخدمات اللازمة في منطقة طرابلس والشمال.
المغربي
وتحدث رئيس مجلس الإدارة الدكتور احمد المغربي فشرح ما تعرض له المستشفى من حريق وما اسفر عن أضرار بالغة وتناول تاريخ هذا المستشفى الذي قدمته الحكومة الهولندية إلى لبنان في العام 1978 وهو مستشفى تخصصي للولادات وللأطفال حديثي الولادة بالإضافة إلى وجود قسم خاص لغسيل الكلي.
وقال الدكتور مغربي: لقد حصل إحتكاك كهربائي أدى إلى إندلاع حريق كبير إمتد لعدة اقسام في طابقين ،وقد قمنا بجهد كبير لإنقاذ الأطفال وأمهاتهم وهذا القسم قد توقف في حين أن قسم غسيل الكلي الموجود في مبنى آخر مجاور ما يزال يعمل.
وأكد أن المستشفى يحتاج إلى إعادة تأهيل وورشة عمل، لإعادة العمل إلى طبيعته ولمواصلة تقديم الخدمات للمواطنين وخاصة في هذه الظروف الراهنة ،وفي الحقيقة الأمر يتطلب إلى دعم مالي عاجل لأن سقفنا المالي لا يمكننا من القيام بهذه التصليحات حيث بالكاد نقوم بدفع رواتب الموظفين والعمال، ويضاف إلى ذلك ان المستشفى بحاجة إلى مولد كهربائي إضافي لأنه ليس هناك من مستشفى بإمكانه أن يعمل بواسطة مولد واحد، وهذا الأمر نحتاج إليه بشدة لضمان سلامة المرضى، ونحن بإنتظار تلبية مطالبنا التي رفعنا بشأنها عدة مراسلات إلى المسؤولين.
كمال الدين
وقال مدير عام المستشفى الكتور خالد كمال الدين: اود تقديم الشكر لرئيس الإتحاد العمالي العام على زيارته التضامنة ولا بد ان أشير إلى أن حياة الأطفال والنساء اللواتي كنّ في المستشفى هو الأمر الأهم الذي واجهنا مع إندلاع الحريق وقد نجحنا في عملية الإخلاء بفضل فريق العمل المدرّب على مثل هذه الحالات في حين قام عناصر الدفاع المدني مشكورين بإخماد الحريق كما قدمت بلدية طرابلس الرافعات لتمكيننا من إخلاء نزلاء المستشفى من نساء وأطفال عبر النوافذ حيث كان المستشفى في ذروة عمله على صعيد النزلاء الذين يخضعون للمتابعة الصحية والطبية.
وتابع: لابد ان اشكر هنا الصليب الأحمر الذي ساهم في نقل الأطفال وتأمين وصولهم بسلام إلى مستشفيات المدينة بعد ان قامت الممرضات بإجراء التنفس الإصطناعي لحديثي الولادة ،كما تعرض خمسة اعضاء من فريق العمل في المستشفى إلى حالات إختناق بفعل الدخان المنبعث خلال القيام بواجباتهم ومحاولة إقفال قناني الغاز وإبعادها تلافيا لإنفجارها وحصول كارثة.

عن amer shaar

شاهد أيضاً

النائب البعريني: نأسف لان اللبنانيين لا يتفقون الا برعاية خارجية

الشمال نيوز – عامر الشعارالنائب البعريني:” نأسف لان اللبنانيين لا يتفقون الا برعاية خارجية“!تمنى عضو …