أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفنون / منجد : من المحتّم أن تقدم الحكومة إستقالتها اليوم قبل الغد

منجد : من المحتّم أن تقدم الحكومة إستقالتها اليوم قبل الغد

الشمال نيوز – عامر الشعار

ليلي منجد
رأى رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجّد أن الحكومة مع إنقضاء المئة الثانية من أيام السماح لها لتنفيذ وعودها التي لم يتحقق منها اي إنجازات تذكر خلال تلك الفترة والمدّة الممددة لها قد بات لزاما عليها بل من المحتّم أن تقدم إستقالتها اليوم قبل الغد، فالحكومة التي لم تستطع إحتواء المخاطر والتنبه لها وفي طليعتها إستشراء الفساد وتفشي الجوع وتردي الأوضاع الإجتماعية والإقتصادية والمالية.
أضاف: ان حكومة لا تحظى بدعم دول الخليج التي أبدت عدم تجاوبها مع متطلبات دعم لبنان في الظروف الراهنة، وموقف رئيس الديبلوماسية الفرنسية لودريان أثناء زيارته إلى لبنان حيث أبدى “أسفه” لما آلت إليه الأوضاع في لبنان، والنتائج السلبية حتى الآن الصادرة عن صندوق النقد الدولي تجاه التقارير المالية التي اعدتها الحكومة، كل ذلك يؤشر إلى ان البلاد قادمة على أزمات فادحة في حال إستمرار الحكومة ب “اللاحكم”.
وتابع منجّد: ان تجاهل الحكومة للقضايا الشعبية و” إدارة الظهر” للقضايا الحياتية والمصيرية وعدم الإستماع بجدية لمطالب الناس، من المؤكد أن تثير أكثر فأكثر غضب التحركات الشعبية تجاه إصرار الحكومة وتماديها في الإستخفاف بالحقوق وبسعي الناس لتصحيح الأوضاع التنموية والبيئية خلافا لمواقف بعض الأطراف المتمادية في مصالحها ومكتسباتها المادية كما هو الحال في مشروع ” سد بسري” حيث تم وصف التحرك الشعبي الضاغط لوقف السد بأنه” حفلة تهريج”دون أن يصدر موقف نهائي بهذا الشأن من الحكومة إلا الإستمرار بهذه الجريمة .
وتساءل: ماذا يمكن أن يقال أيضا بشأن الكهرباء في ما يخص كافة الأراضي اللبنانية على صعيد التقنين القاسي وعدم نجاح المسؤولين في تطمين الناس أو في قول الحقيقة ليس إلآ ؟ لقد باتت أقوال بعض المسؤولين ممجوجة للغاية، بفعل تكرار “المزاعم” بأن التيار الكهربائي في طريقه إلى التحسن، (إن لم يكن الإثنين فالخميس بكل تأكيد) وقد مضت أسابيع واسابيع دون أن “يفوز” المواطن بجائزة الكهرباء ولم يصدق احد الحجج الواهية المتعلقة حينا بالبواخر وحينا آخر بفتح الإعتمادات لكأن مسألة الطاقة الكهربائية تتعلق بقطب مخفية ولكنها معروفة من الجميع وبات الحل يكمن بمسألة واحدة وهي الإنتقال إلى الطاقة المتجددة وبناء معامل لتأمين الكهرباء بواسطة الطاقة الشمسية ومعامل لتوليد الطاقة من الرياح وعبثا تحاول الحكومة الإبقاء على الطرق القديمة ل”توليد” جيوب البعض.

عن amer shaar

شاهد أيضاً

نادت بيروت*🇱🇧لا مش رح *موت* للشاعر محمد حسن

الشمال نيوز – عامر الشعار*نادت بيروت*🇱🇧لا مش رح *موت*رح ارجع للحياة🇱🇧 لو حملوني *بالتابوت*كلمات الحان …